نائب إسرائيلي يصف صحفيين انتقدوا حقوق الإنسان في قطر بـ”المنافقين”

[ad_1]

زين خليل/ الأناضول

انتقد النائب في الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي عوفر كسيف، مساء الإثنين، تصريحات صحفيين من بلاده بشأن حقوق الإنسان في قطر، واصفا إياهم بـ”المنافقين”.

جاء ذلك في كلمة لكسيف، وهو نائب يساري عن تحالف “الجبهة والعربية للتغيير” (5 مقاعد من أصل 120 بالكنيست)، خلال اجتماع الهيئة العامة للكنيست، بحسب صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية.

وخلال الأيام الأخيرة الماضية، زعم صحفيون إسرائيليون بعضهم يغطي أحداث بطولة كأس العالم لكرة القدم وجود انتهاكات لحقوق الإنسان في قطر التي تستضيف المونديال بين 20 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري و18 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وقال كسيف منتقدا هؤلاء الصحفيين: “هناك نفاق كبير في كلامهم، حيثما نعيش، يوجد شعب (فلسطيني) يرزح في ظل احتلال عنيف وقاتل.. فلتقاتلوا هنا من أجل حقوق الإنسان قبل القتال في الخارج”.

وقطر هي أول دولة عربية وإسلامية في منطقة الشرق الأوسط تستضيف المونديال الذي تشارك فيه منتخبات 32 دولة، وهو الحدث الأبرز في عالم كرة القدم.

ومن على منصة الكنيست وباللغة العربية، قال النائب العربي أحمد الطيبي رئيس الكتلة البرلمانية لتحالف “الجبهة والعربية للتغيير” : “تخيلوا لو كانت كأس العالم في الولايات المتحدة، كان العالم كله سيصفق، رغم أن الولايات المتحدة مسؤولة عن قتل مليون عراقي في حرب العراق (بداية من عام 2003)”.

وتابع: “أزيلوا هذه المغالطات، فهذه (قطر) هي الدولة العربية التي نظمت أفضل كأس العالم في التاريخ”.

وهاجمت النائبة تالي غوتليف من حزب “الليكود” (يمين- 32 مقعدا) الطيبي لحديثه بالعربية، فرد عليها الأخير: “حتى لو كنت أتحدث بالعبرية فلن تفهمي”.

والسبت، انسحب المغني الكولومبي مالوما المشارك في الأغنية الرسمية لمونديال قطر من مقابلة تلفزيونية مع مراسل قناة “كان” الإسرائيلية الرسمية، ووصفه بـ “الوقح”.

وألح مراسل القناة موآف فاردي، الذي يغطي المونديال، على مالوما للحديث عن سبب مشاركته في الأغنية بالرغم من تقارير تزعم وجود انتهاكات لحقوق الإنسان في قطر.

وأجاب مالوما: “جئت إلى هنا فقط للاستمتاع بالحياة وكرة القدم، هذا أمر لا يتعين عليّ التدخل فيه”.

غير أن المراسل الإسرائيلي عاد وسأله “لكنك مستعد لتفهم الناس الذين يقولون إن وجودك هنا جاء لتبييض صورة قطر؟”.

وحينها قرر المغني الكولومبي مغادرة الاستوديو، ليسأله فاردي: “ما المشكلة؟”، فرد عليه مالوما مستغربا: “أنت وقح”.

ولا توجد علاقات دبلوماسية معلنة بين قطر وإسرائيل، بينما ترتبط تل أبيب بعلاقات معلنة مع 6 من أصل 22 دولة عربية هي مصر والأردن والإمارات والبحرين والمغرب والسودان.



الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.



[ad_2]
مصدر الخبر وكالة أنباء الأناضول

About bourbiza mohamed

Check Also

تركيا رائدة في تطوير التجارة الحلال

[ad_1] إسطنبول / محمد شيخ يوسف / الأناضول لطيفة البوعبدلاوي مديرة المركز الإسلامي لتنمية التجارة:– …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *