لقاء بالرشيدية يناقش “الحق في الصحة”

[ad_1]

نظمت اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بجهة درعة تافيلالت، لقاء جهويا يندرج في إطار تفعيل اللقاءات الجهوية التي ينظمها المجلس الوطني لحقوق الإنسان خلال شهر أكتوبر، بمناسبة إصداره تقريره الموضوعاتي حول “فعلية الحق في الصحة.. تحديات رهانات ومداخل التعزيز”.

ويعرض التقرير سالف الذكر، الذي تمت مناقشته بحضور ثلة من الخبراء والمهتمين بالقطاع الصحي، من أطباء وممرضين، وإعلاميين، ومنتخبين وفعاليات المجتمع المدني والحقوقي، وممثلي النقابات، (يعرض) اختلالات وصعوبات الولوج للحق في الصحة، ويقترح المداخل الممكنة لتجاوزها.

ويهدف هذا اللقاء، حسب اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان، إلى عرض تقرير المجلس الوطني لحقوق الإنسان الموضوعاتي حول “فعلية الحق في الصحة”، الذي يسعى من خلاله إلى تقديم تصور حول معيقات ولوج المواطنات والمواطنين للحق في الصحة، واقتراح مداخل لمعالجتها، ليس انطلاقا من النصوص القانونية التي تضمن الحق في الصحة فحسب، بل كذلك وبالأساس عبر البحث عن العوائق المرتبطة بالمحددات الضمنية للحق في الصحة، وعلى رأسها العوائق الاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية والبيئية.

ويهدف هذا اللقاء أيضا، الذي ترأسته فاطمة عراش، رئيسة اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بجهة درعة تافيلالت، بحضور المدير الجهوي لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية بجهة درعة تافيلالت، وخبراء وحقوقيين وأطباء وإداريين، إلى تناول سبل تنزيل توصيات التقرير سالف الذكر بجهة درعة تافيلالت في الجانب المتعلق بتدبير الموارد البشرية في القطاع الصحي.

وفي تصريح لهسبريس، قالت فاطمة عراش إن اللجنة الجهوية قامت، الثلاثاء، بتنسيق مع المديرية الجهوية لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية قصد تدارس مخرجات التقرير الموضوعاتي الذي أصدره المجلس الوطني لحقوق الإنسان في مجال “فعلية الحق في الصحة بالمغرب”.

وأوضحت المسؤولة ذاتها أن اللقاء حضره عدد كبير من المسؤولين والخبراء والمهتمين، وتم من خلاله اللقاء عرض التقرير الموضوعاتي للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، مضيفة أن التقرير الذي قدمه المجلس الوطني قدم أزيد من 100 توصية لتعزيز فعلية الولوج للحق في الصحة، ومشيرة إلى أن التوصيات تتوزع بين ما هو ذو طابع تشريعي، والمرتبط بحكامة قطاع الصحة، مع توصيات مرتبطة بتعزيز المقاربة الوقائية.

في المقابل، قال خالد السالمي، المدير الجهوي لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية بدرعة تافيلالت، إن هذا اللقاء يندرج في إطار مجموعة من اللقاءات المنعقدة السنة الجارية، وفق الشراكة بين اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان وقطاع الصحة، التي تم من خلالها تسطير مجموعة من الأنشطة المهمة.

وعرض المسؤول الجهوي لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية، في تصريح لهسبريس، مجموعة من المشاريع الصحية التي سترى النور بالجهة لتعزيز الولوج إلى الخدمات الصحية على أحسن وجه (المشاريع في فيديو مصور)، مشيرا إلى أن الوزارة الوصية تقوم بمجهود كبير من أجل تطوير وتجويد القطاع الصحي، والانتقال به إلى مراحل متقدمة من التطور.

هذا وعرف اللقاء الجهوي للجنة الجهوية لحقوق الإنسان بجهة درعة تافيلالت مجموعة من التدخلات التي تشير في مجملها إلى ضرورة إيلاء العناية والاهتمام للقطاع الصحي بجهة درعة تافيلالت بالخصوص، والمغرب عموما، وتوفير موارد بشرية كافية لتسهيل ولوج المواطنات والمواطنين إلى هذه الخدمات الاجتماعية في أحسن الظروف.

[ad_2]
مصدر الخبر هسبريس

About bourbiza mohamed

Check Also

جيهان كيداري تطل على الجمهور بعمل جديد

[ad_1] هسبريس فن وثقافة صورة: منير امحيمدات هسبريس – منال لطفيالجمعة 25 نونبر 2022 – …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *