طلبة مكفوفون يطالبون بالسكن الجامعي

[ad_1]

احتج مجموعة من الطلبة المكفوفين على مستوى الدار البيضاء جراء حرمانهم من الاستفادة من خدمات الحي الجامعي، إسوة بباقي زملائهم الطلبة.

وخاض مجموعة من الطلبة المكفوفين، اليوم الخميس أمام بوابة الحي الجامعي، احتجاجا للفت انتباه المسؤولين، قصد قبول تسجيلهم في هذه المؤسسة.

وأفاد الطلبة المحتجون بأن طلبات الاستفادة من خدمات الحي الجامعي بالموسم الدراسي الحالي قوبلت بالرفض، داعين إلى وقف الحيف الذي طالهم وسياسة الآذان الصماء التي تنهجها الإدارة.

وأوضح مروان دادان، عضو تنسيقية الطلبة المكفوفين، أن هذه الفئة تواجه بإغلاق باب الحوار من طرف إدارة الحي الجامعي، مؤكدا أن الاتفاقيات الدولية التي صادق عليها المغرب وكذا دستور المملكة ومختلف القوانين تنص على منح فئة المكفوفين الأولوية في الولوج إلى الحي الجامعي.

وسجل المتحدث نفسه أن القانون-الإطار رقم 97.13 المتعلق بحماية حقوق الأشخاص​ في وضعية إعاقة والنهوض بها جاء بجملة من الحقوق؛ ضمنها الحق في السكن، وتقديم يد المساعدة لهذه الفئة من المجتمع.

وشدد المصرح نفسه على أن أغلبية هؤلاء الطلبة المكفوفين ينحدرون من أوساط اجتماعية هشة؛ وهو ما يتطلب تشجيعهم على مواصلة التحصيل العلمي لفتح آفاق جديدة أمامهم تستجيب لمتطلبات سوق الشغل، وكذا تمتيعهم بالتمييز الإيجابي إلى جانب باقي الفئات الأخرى.

واستنكر هؤلاء الطلبة المحتجون، من خلال بيان تم تعميمه، ما أسموه “الإقصاء الممنهج الذي تلجأ إليه إدارة الحي الجامعي في منع الطلبة المكفوفين من الولوج إلى الحي الجامعي والاستفادة من السكن كسائر الطلبة المغاربة”.

وعبر المحتجون عن رفضهم “كل مظاهر التعامل اللاإنساني والتهميش، وعدم فتح قنوات التواصل، والأسلوب الحواري غير البناء الذي ينهجه المدير”.

[ad_2]
مصدر الخبر هسبريس

About bourbiza mohamed

Check Also

جيهان كيداري تطل على الجمهور بعمل جديد

[ad_1] هسبريس فن وثقافة صورة: منير امحيمدات هسبريس – منال لطفيالجمعة 25 نونبر 2022 – …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *