انتخابات “أكبر الغرف المهنية” تشد الأنظار


تتجه الأنظار إلى غرفة التجارة والصناعة والخدمات بالدار البيضاء التي ستشهد يوم الاثنين المقبل انتخاب رئيس جديد، بعدما كان القضاء أسقط رئيسها حسن البركاني.

وحسب مصادر جريدة هسبريس الإلكترونية، فإن الصراع يشتد على كرسي رئاسة هذه المؤسسة بين الرئيس الذي تم عزله من منصبه والرئيس السابق ياسر عادل.

وأفادت المصادر ذاتها بأن قيادات أحزاب الأغلبية تسعى إلى إعادة انتخاب الرئيس الذي أسقطه القضاء الإداري حسن البركاني، مبرزة أن الأخير، وهو برلماني عن حزب الاستقلال، سيكون مرشحا وحيدا للأغلبية.

وسيكون المرشح عن حزب الاتحاد الدستوري ياسر عادل، في حال توافق أعضاء الأغلبية على دعم البركاني، مضطرا للمناورة والبحث عن الغاضبين داخل أعضاء التحالف.

وكانت محكمة النقض بالرباط قد قضت برفض طلب نقض قرار محكمة الاستئناف الإدارية، وبالتالي تأييد قرار إسقاط الاستقلالي حسن البركاني من الرئاسة.

وقضت محكمة الاستئناف الإدارية بالرباط قبلها بإلغاء انتخاب حسن البركاني رئيسا لهذه الغرفة، بالنظر إلى كونه لم يحصل على أغلبية مطلقة لأصوات الأعضاء المزاولين، وليس الحاضرين.

وتمكن الاستقلالي البركاني من الحصول على 83 صوتا، بينما حصل الرئيس السابق لهذه المؤسسة ياسر عادل على 56 صوتا.

ومعلوم أن التحالف الثلاثي بين “التجمع الوطني للأحرار” و”الاستقلال” و”البام” كان قد اتفق على منح غرفة الصناعة والتجارة والخدمات لحزب الاستقلال، وهو ما سيجعله يستمر على هذا النهج المتفق عليه.


مصدر الخبر هسبريس

About bourbiza mohamed

Check Also

هجمات بطائرات مسيرة إيرانية على كييف

هسبريس خارج الحدود صورة: أ.ف.ب هسبريس – أ.ف.بالأربعاء 5 أكتوبر 2022 – 09:07 جرح شخص …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.